مصر والسودان تبحثان التعاون بمجال الصناعات الدفاعية

حجم الخط
مصر والسودان.webp
القاهرة - وكالات

بحثت مصر والسودان، اليوم الخميس، سبل تعزيز التعاون في مجال الصناعات الدفاعية بينهما.

جاء ذلك خلال لقاء بالقاهرة جمع وزير الدولة للإنتاج الحربي المصري محمد أحمد مرسي، مع مدير عام منظومة الصناعات الدفاعية بالسودان ميرغني إدريس سليمان.

وقال بيان صادر عن وزارة الإنتاج الحربي المصرية، إن اللقاء "بهدف لبحث مستجدات التعاون بين الجانبين المصري والسوداني، في ضوء اللجنة المشتركة بين ممثلي منظومة الصناعات الدفاعية بالسودان، ووزارة الإنتاج الحربي المصرية".

كما اتفق الجانبان على "تشكيل لجنة فنية ثنائية من مصر والسودان تجتمع كل شهر بالتناوب في البلدين، للوقوف على مستجدات التعاون المشترك وتسريع خطوات التنسيق"، حسب البيان.

بدوره، أكد "ميرغني إدريس" حرص بلاده على "التعاون مع مصر في مجال الصناعات الدفاعية، بهدف تبادل الخبرات وتحقيق التكامل بين الجانبين".

وأشار إلى انعقاد اللجنة المصرية السودانية للصناعات الدفاعية في النصف الثاني من عام 2021.

وخلال الأشهر الماضية، كثفت مصر والسودان التنسيق والتعاون في عدة مجالات، أبرزها التدريب العسكري والتصنيع الدفاعي، وسط استمرار مخاوف البلدين من تأثيرات سلبية لـ"سد النهضة" على حصة البلدين من مياه النيل.

وتصر أديس أبابا على الملء الثاني للسد في يوليو/تموز المقبل، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق بشأنه فيما تتمسك القاهرة والخرطوم بعقد اتفاقية تضمن حصتهما السنوية من مياه نهر النيل.