"حماس" تدعو لتوحيد الصف الوطني تحت راية القدس

حجم الخط
القدس - وكالة سند للأنباء

طالبت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بتوحيد الصف الوطني الفلسطيني في مواجهة الاحتلال ومستوطنيه، تحت راية القدس والأقصى.

وقال القيادي في حماس ورئيسها السابق في الخارج، ماهر صلاح، إن الهبة الرمضانية المباركة التي أطلقها شباب القدس "خطوة أخرى في جهاد المقدسيين والمرابطين".

ونوه صلاح في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، إلى أن "الهبة الرمضانية" جاءت دفاعًا عن المسجد الأقصى أمام هجمات الاحتلال والمستوطنين.

وأردف: "ودفاعًا عن المقدسات والثوابت في وجه الاحتلال وحلفائه من الغرب والأعراب المطبعين معه".

وأضاف: "الهبة أكدت أن الفلسطيني عمومًا، والمقدسي خصوصًا، لن يتنازل عن حق من حقوقه المشروعة مهما بلغت التحديات، ولو تخلى عنهم العالم أجمع".

وذكر صلاح أن "القدس عادت لتأخذ مكانها الصحيح والطبيعي عنونًا للصراع بين الحق والباطل، وهي حقنا في أرضنا ومقدساتنا، وهي عنوان الوحدة والالتحام الوطني والقومي والإسلامي".

ودعا إلى توفير الدعم المالي المباشر لأهل القدس ومن حولها.

وحذر من خطورة مخططات المستوطنين ليوم 28 رمضان.

وشدد على ضرورة استمرار المرابطة والصمود والمقاومة في القدس، واستمرار الدعم والتثبيت للمرابطين والمرابطات وإسنادهم بالسبل والوسائل كافة.

وأكد صلاح ضرورة "تصعيد الحراك الفلسطيني في الداخل والضفة والقطاع بأشكاله وصوره كافة، كل حسب إمكاناته".

واستطرد: "إلى جانب حث السير على مسار استكمال القوة في الخارج استعدادا للاشتباك مع الاحتلال في معركة التحرير والعودة".