400 عائلة يهودية هاجرت من اللد بعد أحداث مايو

حجم الخط
5.jpeg
رام الله- وكالة سند للأنباء

كشف رئيس بلدية اللد يائير رفيفو أن 400 عائلة يهودية هاجرت مدينة اللد في أعقاب الأحداث التي شهدتها الأراضي الفلسطينية خلال معركة سيف القدس، في شهر مايو/ أيار الماضي.
 
وشدد "رفيفو" على ضرورة "وضع المدن المعنية على خريطة أولويات الحكومة الإسرائيلية، حتى يكون هناك حافز للمجيء والعيش هنا معًا".
 
وقال: "إننا نعيش في مرحلة ما بعد الصدمة، لقد مررنا بحدث هش للغاية في اللد منذ شهرين، وليس كل شيء هو الميزانيات".
 
وتابع: "لقد قدمت الكثير من الميزانيات وقمت بعمل إيجابي، لكن في يوم الأحداث أداروا ظهورهم لنا وازدادت الهوية الفلسطينية"، وفق قوله.