الاحتلال يُجمد الاعتقال الإداري لـمقداد القواسمي

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال نادي الأسير الفلسطيني، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي قررت "تجميد" الاعتقال الإداري للمعتقل المضرب عن الطعام في السجون الإسرائيلية مقداد القواسمي.

ونقل نادي الأسير، في تصريح مقتضب اليوم الأربعاء، عن المحامي جواد بولس قوله إن المحكمة العليا التابعة للاحتلال قررت "تجميد" الاعتقال الإداريّ للأسير مقداد القواسمي؛ المضرب عن الطعام منذ 77 يومًا.

بدوره، أكد "مكتب إعلام الأسرى" أن المعتقل القواسمي مستمر في إضرابه عن الطعام رغم خطورة وضعه الصحي.

والجمعة الماضية، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن الوضع الصحي للأسير القواسمي تدهور خلال الأيام الأخيرة، إذ يعاني من نقصان حاد بالوزن وانخفاض معدل نبضات القلب.

وبينت أنه يعاني من ضيق في التنفس وآلام حادة في كل أنحاء جسده، ولا يكاد يقوى على الوقوف، وغباش بالرؤية وآلام في الأمعاء والرأس والبطن.

يُذكر أنّ الأسير مقداد (24 عامًا) من الخليل، معتقل منذ شهر كانون ثاني/ يناير 2021، وهو أسير سابق تعرض للاعتقال عدة مرات، وأمضى 4 أعوام بين أحكام واعتقال إداري في سجون الاحتلال.

وصدر بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر. وحين شارفت محكوميته على الانتهاء جددت له مخابرات الاحتلال الإداري للمرة الثانية، الأمر الذي دفعه لخوض إضراب مفتوح عن الطعام للمطالبة بالحرية والإفراج الفوري عنه مع نهاية الأمر الحالي بتاريخ 26 تشرين ثاني/ نوفمبر المقبل.