مذكرة تفاهم لتعزيز دور المرأة في الحكم المحلي

حجم الخط
وزارة الحكم المحلي
رام الله - سند

وقع وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، مع ممثل المبادرة الفلسطينية "مفتاح"، يوسف الدجاني مذكرة تفاهم من أجل بناء شراكة استراتيجية في إطار تعزيز مشاركة المرأة السياسية في الحكم المحلي.

وتهدف المذكرة لتعزيز دور المرأة القيادي في الحكم المحلي، بالإضافة إلى إجراء التعديلات وتطوير النوع الاجتماعي داخل الهيئات المحلية سواء من خلال العضوات أو الموظفات في الهيئات المحلية أو الخدمات المقدمة للمجتمع المحلي.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد في مقر الوزارة بمدينة البيرة، اليوم الخميس، بحضور وكيل الوزارة محمد حسن جبارين، ومدير عام النوع الاجتماعي في الوزارة أسماء خروب، وطاقم الوزارة، وطاقم من "مفتاح".

بدوره، قال الصالح: "إن هذا الإطار التفاهمي انبثق من منطلق إيمان الطرفين بأهمية الدور التنموي للهيئات المحلية وضرورة مشاركة النساء ووصولهن بكفاءتهم إلى مواقع صنع القرار".

 وأشار الصالح إلى أن مذكرة التفاهم تأتي في سياق المساعي المتفقة مع التوجهات الاستراتيجية لوزارة الحكم المحلي والتي تنسجم مع السياسات الوطنية فيما يتعلق بتعزيز مشاركة النساء في وضع السياسات واتخاذ القرارات.

من جانبه أكد الدجاني أهمية الشراكة مع الوزارة من أجل دعم عمل عضوات الهيئات المحلية وتعزيز مشاركتها وتسليط الضوء على أهمية خلق بيئة مواتية للنساء للابداع في الحيز العام.

وقال: "إن ذلك يُساهم في تطوير ودعم إدماج النوع الاجتماعي في قطاع الحكم المحلي، بالإضافة إلى عقد اللقاءات الجماهيرية والتجمعات الوطنية وجلسات السياسات العامة الداعمة لعمل أعضاء وعضوات الهيئات المحلية".

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk