الساعة 00:00 م
الإثنين 30 يناير 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.25 جنيه إسترليني
4.84 دينار أردني
0.11 جنيه مصري
3.74 يورو
3.44 دولار أمريكي

"الهيئة" تطالب بتوفير الحماية لـ160 طفلًا بسجون الاحتلال

حجم الخط
اعتقال الاطفال
رام الله- وكالة سند للأنباء

طالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، مؤسسات المجتمع الدولي، ومنظمة "يونيسيف" بتوفير الحماية للأسرى القصر في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت "الهيئة" في بيان صحفي، لمناسبة يوم الطفل الفلسطيني، أن الاحتلال يواصل التنغيص على أطفال فلسطين وسلب حريتهم وملاحقتهم وزجهم بظروف مأساوية داخل سجونه.

وأكدت أن هناك 160 طفلاً وطفلة فلسطينية، داخل معتقلات (عوفر، مجدو، والدامون) بظروف اعتقالية قاهرة، عدا عن الأطفال القابعين بمراكز التحقيق والتوقيف الإسرائيلية.

وأشارت "الهيئة" إلى أن سلطات الاحتلال تتعمد تنفيذ العديد من الانتهاكات بحق الأسرى الأطفال منذ لحظة إلقاء القبض عليهم، والطريقة الوحشية التي يتم اقتيادهم بها من منازلهم.

ولفتت إلى أن من بين هذه الانتهاكات إطلاق الرصاص الحيّ بشكل مباشر ومتعمّد خلال عمليات الاعتقال، ونقلهم إلى مراكز التحقيق والتوقيف وإبقائهم دون طعام أو شراب.

ويتعمد الاحتلال الضرب المبرح للأطفال، وتوجيه الشتائم والألفاظ البذيئة إليهم، وتهديدهم وترهيبهم، وانتزاع الاعترافات منهم تحت الضغط والتهديد.

وأضافت "الهيئة" أن الاحتلال يصدرالأحكام غيابياً بحقهم، والتي قد تصل إلى أكثر من عشر سنوات، والمؤبد وغرامات مالية باهظة، وحرمانهم من لقاء المحامين وزيارات الأهل.

ويحرم الاحتلال القاصرين من الرعاية الصحية والعلاج الطبي، وعادة ما تكون أقراص المسكنات هي العلاج لمختلف أنواع الأمراض.

وناشدت "الهيئة" المؤسسات الدولية للتدخل العاجل لإنهاء معاناة المعتقلين القاصرين المحتجزين بسجونٍ تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة الآدمية.