خاص تشكيل لجان شعبية لمواجهة أي طقوس تلمودية بالمدن المختلطة

حجم الخط
مواجهات
الداخل المحتل - وكالة سند للأنباء

قال عضو المكتب السياسي لحركة أبناء البلد قدري أبو واصل، اليوم الأحد، إنّ هناك لجان شعبية شُكلت لمواجهة أي طقوس تلمودية للمستوطنين في المدن المختلطة التي يعيش فيها اليهود والفلسطينيون، مثل حيفا وعكا واللد والرملة، وسط وشمالي البلاد.

وبيّن "أبو واصل" لـ "وكالة سند للأنباء" أن اللجان ستقوم بدورها واحتياطاتها لمواجهة هذه الخطوات، في ظل التهديد الإسرائيلي بإقامة مسيرة الأعلام في المدن المختلطة، لافتًا إلى مسيرات أعلام فلسطينية ستنطلق اليوم في هذه المدن.

وأشار إلى أن "الصحوة الكبيرة في المدن المختلطة، شكلت رعبًا حقيقيًا لدى الجماعات الاستيطانية المتطرفة من رفع الأعلام بطريقتها الاعتيادية".

ومن المقرر أن تُنظم الجماعات الاستيطانيّة عصر اليوم، مسيرة الأعلام وسط القدس، في ذكرى احتلال شرقي القدس أو ما يطلقون عليه يوم "توحيد القدس"، ضمن سعي جماعات المستوطنين لفرض الطقوس التوراتية العلنية في "الأقصى".

وتستغل المنظمات المتطرفة التي تتبنى فكرة هدم المسجد الأقصى، وإقامة "الهيكل" فوق أنقاضه، موسم الأعياد والمناسبات للتحريض على تنفيذ المزيد من الاقتحامات له.

ويجري الاحتفال في مسيرة الأعلام هذا العام وسط تحذيرات متكررة باحتمالية تطوّر الأمور إلى مواجهة واسعة على غرار ما حدث العام الماضي.