روسيا تتخذ إجراءات تدريجية للتخلي عن الدولار واليورو

حجم الخط
البنك الروسي
موسكو- وكالات

أعلن البنك المركزي الروسي، عن اسراعه بإجراءات التخلي التدريجي عن استخدام العملات الأجنبية، وتقليل استخدام عملتي "الدولار" و"اليورو" في العمليات المصرفية الروسية.

وقال البنك في تقرير، اليوم الخميس، إنه في ظل الظروف الحالية، فإن التخلي التدريجي لاستخدام عملات الدول "غير الصديقة" في مجرى دوران المدفوعات الداخلية والخارجية أمر حتمي.

وأشار إلى أنه سيساعد في تسريع عملية خفض حجم العمليات المصرفية بـ"الدولار" و"اليورو"، من خلال إدخال إجراءات تنظيمية إضافية.

ونصح البنك الحكومة الروسية بضرورة حث الشركات المملوكة، لها بتحويل أصول أموالها من عملات "الدولار" و"اليورو" إلى عملات دول أخرى صديقة.

ويأتي ذلك ضمن سلسلة من الإجراءات التي تتبعها الحكومة الروسية وبنكها المركزي، لمواجهة العقوبات الامريكية الأوروبية المفروضة عليها.

وفي 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا هجوما على أوكرانيا تبعه رفض دولي وعقوبات اقتصادية ضد موسكو.