الساعة 00:00 م
الأحد 14 يوليو 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.59 جنيه إسترليني
5.1 دينار أردني
0.08 جنيه مصري
3.95 يورو
3.61 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

"متجذرون كأشجار الزيتون".. أهالي غزة وشمالها يثبتون في وجه دعوات الاحتلال إخلاء المدينة

"شؤون الأسرى": الأخبار موجعة

محدث بعد زيارته بالمشفى.. عائلة أبو حميد: ناصر في غيبوبة والأمل ضئيل

حجم الخط
خلال فعالية تضامنية مع ناصر أبو حميد.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

أعلن نادي الأسير الفلسطيني، نقلًا عن عائلة الأسير المريض ناصر أبو حميد، مساء اليوم الاثنين، نهاية الزيارة الخاصة التي نظمها الصليب الأحمر الدولي للأسير بمكان اعتقاله في مستشفى "آساف هاروفيه" الإسرائيلي.

وقال نادي الأسير في تصريح صحفي: "انتهت قبل قليل عائلة الأسير القائد ناصر أبو حميد من زيارته في مستشفى آساف هاروفيه، وبحسب شقيقه ناجي فإن ناصر في غيبوبة".

وأضاف: "نقل ناجي أبو حميد عن الطبيب المشرف على حالة شقيقه الأسير ناصر، أنه وصل من سجن الرملة وهو في غيبوبة، وأن الأمل ضئيل أن يخرج منها، كما أن الأمل ضئيل أن يصمد أكثر".

وصرحت عائلة أبو حميد: "رغم الحالة الصحية الحرجة التي يعاني منها ناصر إلا أنه يقبع تحت الحراسة المشددة بالمستشفى".

وأردفت العائلة في تصريحات صحفية، مساء اليوم: "أم ناصر تمكنت لأول مرة منذ مدة طويلة من تقبيل ابنها وقراءة آيات من القرآن عليه. قمنا بوداعه في المستشفى وهو في حالة صعبة جدًا".

"إسرائيل" تتحمل المسؤولية..

من جانبها، وصفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، الأخبار التي حملتها زيارة عائلة أبو حميد لنجلها الأسير ناصر بـ "المحزنة والموجعة". مبينة: "العائلة ودعت نجلها قبل مغادرة المستشفى، لخشيتهم من أن يكون لقاؤهم الأخير بابنهم قبل استشهاده".

وقالت "الهيئة" في بيان تلقته "وكالة سند للأنباء"، إن "ناصر دخل في غيبوبة، ويفصل بينه وبين استشهاده تدخلات القدر، وهناك قلق جدي على حياته".

وأردفت: "ناصر بمكانته النضالية والوطنية والاجتماعية يلامس حياة كل الفلسطينيين في كل بقاع الأرض، ونأمل أن يكون قادراً على العودة للحياة".

وشددت أن "على اسرائيل تحمل كامل المسؤولية منذ اللحظة الأولى التي يتم فيها إعلان استشهاد ناصر أبو حميد، لأنها أصرت على قتله برفضها الإفراج عنه".

ونوهت إلى أن "هيئتي الأسرى والشؤون المدنية قدمتا عدة طلبات ومراسلات سياسية وقانونية للإفراج عن الأسير ناصر أبو حميد" بعد اكتشاف مرضه بالسرطان وتفاقم وضعه الصحي.

وفي وقت سابق اليوم الاثنين، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إنّ الصليب الأحمر الدولي يجري ترتيبات عاجلة لزيارة والدة الأسير ناصر أبو حميد وأشقائه له في مستشفى "أساف هاروفيه".

وأوضحت الهيئة في بيان لها تلقته "وكالة سند للأنباء"، أنّ حالة الأسير المريض بالسرطان "أبو حميد" حرجة جدًا، وأن الغيبوبة التي دخل بها "مقلقة".

وظهر اليوم، أفاد نادي الأسير الفلسطيني، بأنّ إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير ناصر أبو حميد إلى مستشفى "أساف هاروفيه"، بعد دخوله في غيبوبة.

والأسير ناصر ناجي أبو حميد (49 عامًا) من مخيم الأمعري جنوب غرب مدينة رام الله، معتقل منذ عام 2002 ومحكوم بالسجن المؤبد 7 مرات و50 عامًا.

و"أبو حميد" من بين خمسة أشقاء يواجهون الحكم مدى الحياة في سجون الاحتلال، وكان قد تعرّض منزلهم للهدم عدة مرات على يد قوات الاحتلال، وحُرمت والدتهم من زيارتهم لعدة سنوات.