حماس: تصنيف الباراغواي لنا كـ "حركة إرهابية" مخالف للقوانين الدولية

حجم الخط
حماس.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

شددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، على أن قرار رئيس جمهورية الباراغواي بتصنيف الحركة كـ "حركة إرهابية دولية" لا يخدم أمن واستقرار المنطقة والعالم.

وقالت في بيان لها اليوم الخميس، إن مثل هذه القرارات تخالف القوانين الدولية التي كفلت للشعوب الحق بمقاومة الاحتلال والعدوان بكل الوسائل المتاحة، بما فيها الكفاح المسلح.

ونوهت إلى أن القرار A/RES/37/43، الصادر عن الأمم المتحدة، أكد حق الشعوب بمقاومة الاحتلال والعدوان.

وأشارت حماس، إلى أن قرار الباراغواي "يضر بالعلاقات الطيبة بين الشعبين؛ الفلسطيني والباراغوايي".

وأردفت: "مثل هذه القرارات تعزز الإرهاب الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي منذ عقود ضد شعبنا الفلسطيني، وتمده بالغطاء اللازم للاستمرار في جرائمه والفلتان من العقاب المطلوب".

وأكد البيان أن حركة المقاومة الإسلامية- حماس "حركة مقاومة فلسطينية، تناضل من أجل حرية واستقلال شعبها".

ولفتت حركة "حماس" النظر إلى أنها "لا تُعادي أحدًا من الشعوب، وأن صراعنا مع الاحتلال الإسرائيلي فقط".

وذكرت أن الشعب الفلسطيني "يحمل كل معاني الاحترام والتقدير لدولة الباراغواي وشعبها".

وطالبت، دولة الباراغواي بالتراجع الفوري عن هذا القرار، واتخاذ ما يلزم من القرارات والإجراءات لدعم النضال الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله وملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين.