الساعة 00:00 م
الثلاثاء 07 فبراير 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.18 جنيه إسترليني
4.9 دينار أردني
0.12 جنيه مصري
3.73 يورو
3.47 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

صحفي يشرح لـ"سند" حالة فلسطينيي سوريا المنكوبين بفعل الزلزال المدمر

هداية حسنين.. الغزية الأولى الفائزة ضمن "أفضل 10 متناظرين" على مستوى آسيا

الشيخ عكرمة صبري: التحريض الإسرائيلي لن يوقف دفاعنا عن الأقصى

محدث فصائل تنعى الشهيد "لحلوح": خيار تصعيد المقاومة مستمر

حجم الخط
فصائل فلسطينية
غزة-وكالة سند للأنباء

نعت فصائل فلسطينية ظهر اليوم الأربعاء، استشهاد الفلسطيني عارف عبد الناصر عارف لحلوح (20عاماً)، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، عقب محاولته تنفيذ عملية طعن قرب مستوطنة "كدوميم" شرقي مدينة قلقيلية.

وأجمعت الفصائل في بيانات منفصلة وصلت "وكالة سند للأنباء"، أنّ خيار الشعب الفلسطيني هو تصعيد المواجهة بإشعال الأرض تحت أقدام الاحتلال ومستوطنيه.

وقالت حركة "حماس"، إنّ المقاومة ستواجه جرائم الاحتلال وعدوانه ضد المسجد الأقصى المبارك بالمهج والأرواح وكل الوسائل المتاحة حتى يبقى إسلامياً خالصاً.

وأكدت أنّ خيار الفلسطينيين هو تصعيد المواجهة بإشعال الأرض تحت أقدام الاحتلال ومستوطنيه، مشددة أنّ المقاومة ستواجه جرائم الاحتلال وعدوانه ضد "الأقصى" والأرض الفلسطينية المحتلة.

بدورها اعتبرت الجبهة الشعبيّة، أنّ مواصلة ارتكاب الاحتلال الإسرائيلي لجرائم القتل بحق الشباب الفلسطيني على الحواجز هي في صلب عقيدة القتل المتأصلة في المؤسسة الرسمية الإسرائيلية.

ورأت أنّ الهدف من هذه السياسة العنصرية هو توسيع دوائر الاستهداف ضد الفلسطينيين في أماكن تواجدهم، مُشيرةً إلى أنّ الرد على هذه الجريمة ومسلسل عمليات القتل اليوميّة يستوجب تصعيد المقاومة بكافة أشكالها.

من جانبها أكدت الجـــبهة العربية الفلسطينية، أن إعدام الشهيد "لحوح" أمام والدته وشقيقه، هي جريمة مركبة تعكس العقلية الدموية للمحتل وتعمده بارتكاب الجرائم ضد الشعب الفلسطيني.

وأضافت أن استمرار الاحتلال بسياسة الإعدام الميدانية الواسعة النطاق، تعد حرب مفتوحة بدأها الاحتلال ويتحمل نتائجها، مطالبة بتوحد كافة القوى والرسمية والشـعبية.

إلى ذلك شددت حركة المجاهدين، أن ارتقاء الشهيد "لحلوح"، تغول إسرائيلي متجدد على الشعب الفلسطيني، لافتة إلى أن الرد عليه يكون بتصعيد المقاومة.

وأشارت إلى أن هذه الجرائم المتصاعدة ضد الشعب الفلسطيني، تستوجب إشعال الأرض المحتلة لهيباً تحت أقدام الاحتلال.

لجان المقاومة الشعبية، لفتت إلى أن دماء الشهيد "عارف لحلوح"، ستبقى الوقود المتدفق لإشعال جذوة المقاومة والثورة المتصاعدة حتى زوال العدو الاحتلال عن الأرض الفلسطينية.

من جانبها لفتت حركة الأحرار، إلى أن مسيرة المقاومة مستمرة ولن تتوقف، مؤكدة أن دماء الشهداء ستبقى وقود النضال حتى دحر الاحتلال.

وشددت أن تصاعد عمليات القتل المتعمد والمباشر بتوجيه من حكومة الاحتلال، ستزيد من تصاعد المواجهة والاشتباك، لصد وردع رصاص الاحتلال عن صدور الفلسطينيين.

وباستشهاد الشاب "لحلوح" يرتفع عدد الشهداء الفلسطينيين في الضفة الغربية منذ مطلع العام الجاري إلى 19 شهيدًا برصاص واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي، بينهم 10 شهداء من جنين.