الأسير "غنام" يواصل إضرابه لليوم 73 على التوالي

حجم الخط
الأسير أحمد غنّام
الخليل - وكالة سند للأنباء

يواصل الأسير أحمد غنام (42 عامًا)، من بلدة دورا قضاء الخليل إضرابه المفتوح عن الطعام؛ رفضًا لاعتقاله الإداري لليوم 73 على التوالي.

وقال نادي الأسير: "إن هناك تخوفات كبيرة على مصيره، وخاصة مع استمرار سلطات الاحتلال رفضها تلبية مطلبه، والمتمثل بإنهاء اعتقاله الإداري".

وتُعقد اليوم الثلاثاء جلسة للأسير غنام، في محكمة الاستئنافات العسكرية للاحتلال في "عوفر"، وذلك للنظر في قضية الاستئناف المقدم باسم الأسير على قرار تثبيت أمر اعتقاله الإداري الأخير ومدته شهرين ونصف.

والأسير "غنام" وهو أب لطفلين، وعانى في وقت سابق من الإصابة بمرض سرطان الدم وما يزال يواجه آثارها، عدا عن مجموع الأعراض الصحية الصعبة التي نتجت مع الإضراب.

ولفت نادي إلى أن الأسير يقاطع إجراء الفحوص الطبية منذ 15 يوماً.

وأصدرت سلطات الاحتلال  أمر اعتقال إداري جديد بحق الأسير غنام خلال الإضراب وثبتته، رغم ما وصل له من وضع صحي صعب وخطير، وذلك بدعوى وجود "ملف سرّي".

واعتبر نادي الأسير أن استمرار الاحتلال على موقفه المتمثل برفض الاستجابة لمطلب الأسرى، الهدف منه هو إيصال المضربين إلى مرحلة خطيرة تتسبب بإصابتهم بأمراض يصعب علاجها لاحقاً.

وأشار إلى أن هذا التعنت "يدعم هذا الرفض قرارات المحاكم العسكرية التي تشكل أداة مركزية في عملية الانتقام الممنهجة بحق الأسرى المضربين".

ويواصل أسيران إضرابهما المفتوح عن الطعام وهما، إسماعيل علي من بلدة أبو ديس وهو مضرب منذ 63 يوماً، وطارق قعدان من محافظة جنين منذ 56 يومًا.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk