google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk

مسؤول ثانٍ بالاستخبارات يقرر تقديم شكوى بحق ترمب

حجم الخط
468796Image1.jpg
واشنطن-وكالة سند للأنباء

قرر مسؤول ثانٍ في الاستخبارات الأمريكية الكشف عن معلومات بحوزته تتعلق بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب المفترضة، الضغط على أوكرانيا لتحقيق مكاسب سياسية شخصية.

ونقلت شبكة "أيه بي سي" الأمريكية عن محامي مارك زيد قوله إنَّ "المبلغ الثاني هو مسؤول في الاستخبارات مطلع بشكل مباشر على بعض الاتهامات التي تم تحديدها في الشكوى الأولى".

في السياق ذاته، أكد المحامي آندرو باكاج الذي يعمل في واشنطن، أن شركته تمثل مُبلغين على صلة بتهمة استغلال السلطة التي تسببت بفتح تحقيق يهدف إلى عزل ترمب.

وقال باكاج، الأحد، عبر تويتر، "يمكنني التأكيد أن شركتي وفريقي يمثلون مبلّغين على صلة (بالقضية) التي تم كشفها في 12 آب/أغسطس 2019 للمفتش العام للاستخبارات".

وبدأ الديمقراطيون، في 24 أيلول/سبتمبر، تحقيقاً بحق ترمب بهدف عزله، على خلفية اتهامهم بالطلب من زيلينسكي، خلال مكالمة هاتفية، نهاية تموز/يوليو، التحقيق حول بايدن.

وأعلن ترمب، الجمعة، أنه لا يزال غير متأكد ما إذا كان سيتعاون مع الكونغرس في التحقيق الذي بدأه الديمقراطيون سعياً إلى عزله، قائلاً لصحافيين في البيت الأبيض، "لا أعلم، هذا يتوقف على المحامين".

وفي حال صوّت مجلس النوّاب ذو الغالبيّة الديمقراطيّة، على عزل ترمب، وهو ما قد يحصل الشهر المقبل، سيتعيّن على مجلس الشيوخ ذي الغالبيّة الجمهوريّة التصويت على هذه الإجراءات بالثلثين.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk