ساري: روما فريق خطير ودي ليخت لا زال يعاني

حجم الخط
m9XAZ.jpg
روما - وكالات

حذر ماوريسيو ساري، المدير الفني ليوفنتوس الإيطالي، لاعبيه من خطورة روما، قبل المباراة المرتقبة بين الفريقين، غدًا الأحد، بملعب الأوليمبيكو، ضمن لقاءات الجولة 19 من الدوري الإيطالي.

وتحدث ساري في مؤتمر صحفي قائلاً: "مباراة روما ستكون مختلفة، علينا أن نواصل بنفس النسق بعد مباراة كالياري، لدينا إمكانات هجومية كبيرة جدًا وبإمكاننا مواصلة التحسن".

وتابع: "أتوقع أن نواجه فريقًا جيدًا، حيث يلعبون بطريقة رائعة، كما أن فونسيكا مدرب جيد".

وأردف: "فريق روما لديه لاعبين بإمكانات كبيرة، إنهم مميزون في استعادة الكرة بعد فقدانها، من الممكن أن يكونوا في قمة الخطورة علينا".

واستدرك: "سبق وأن قلت إن روما سيكون مفاجأة في الدوري الإيطالي هذا الموسم على الرغم من الإصابات الكثيرة، لكنهم يملكون الهوية".

وعن غياب هيجواين قال: "الأمر يعتمد على خصائص اللاعبين، باولو ديبالا يلعب بعمق أكثر، كريستيانو يلعب للخارج أكثر، بالتالي هيجواين يحل لنا بعض المشاكل".

وبيّن: "يمكن لرامسي أن يجد المساحات بسهولة عندما يكون أمامه ديبالا ورونالدو، لكن رابيو وخضيرة يلعبون في نفس المركز أيضًا".

وحول إصابة دي ليخت أفاد ساري: "ماتياس دي ليخت يتحسن بشكل أفضل لكنه مازال يعاني من إصابة في الكتف، لكننا نأمل في استعادته في أسرع وقت ممكن".

واستطرد: "بالنظر إلى جودة اللاعبين الذين تحت تصرفي، فإن عملية تدوير اللاعبين لا تغير من طريقة لعبنا أو فلسفتنا كثيرًا".

وختم: "يمكننا أن نكون أفضل في استغلال المساحات التي يصنعها رونالدو وديبالا بشكل أفضل. رامسي وخضيرة ورابيو لديهم هذه الميزة للقيام بهذا الأمر".

ويحتل فريق يوفنتوس الترتيب الثاني خلف إنترميلان (متصدر الدوري حاليًا) بفارق الأهداف. وتلقت شباك يوفنتوس هذا الموسم 17 هدفًا وسجل لاعبوه 35.

ويمتلك بطل الدوري الإيطالي النسخة الماضية رابع أقوى خط هجوم خلف أتلانتا (48 هدفًا) ولاتسيو (40) وإنترميلان (39)، ويوفنتوس ثاني أقوى خط دفاع (تلقى 17 هدفًا) بعد إنترميلان (15 هدفًا).