"نتنياهو": في منطقتنا يحترم القوي ويداس الضعيف

حجم الخط
القدس - وكالة سند للأنباء

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين بتنياهو ظهر الخميس، إن هذه المنطقة من العالم تحترم القوي فقط، بينما يداس فيها الضعيف.

وأوضح نتنياهو خلال مراسم التصويت على اتفاقية التطبيع مع دولة الإمارات بأن الأقوياء يصمدون في هذه المنطقة لأنهم يحترمون الأقوياء فقط، ومع الأقوياء يبرمون التحالفات، بينما يداس الضعفاء.

وتابع: "الكثير من الدول العربية والإسلامية تطلب قربنا، وإسرائيل التي ينظر لها منذ عشرات السنين كعدو ينظر لها اليوم كحليف، حتى أنها حيوية.

وأكد نتنياهو أن حركة حماس تعارض اتفاقنا مع الإمارات، وكذلك حزب الله، وإيران وهنا القائمة المشتركة تعارضه.

وأضاف: "من المذهل وجود من يعارض اتفاقية السلام هنا في كنيست إسرائيل، هذا يعني بأنكم لا تريدون سلامًا حقيقيًا".

وحول المعارضة الفلسطينية للاتفاق، قال: "لا زلت أؤمن بأن الفلسطينيين سيتراجعون يومًا عن تدميرنا، ويعترفوا في النهاية بأننا دولة الوطن القومي للشعب اليهودي ويبدؤوا بمسيرة التصالح الحقيقي معنا".

في حين تستمر المداولات في الكنيست الإسرائيلية حول الاتفاق، في وقت عارضته القائمة العربية المشتركة.

وصادقت الحكومة الإسرائيلية، الإثنين الماضي، على اتفاق تطبيع العلاقات مع الإمارات، الذي تم التوقيع عليه في واشنطن منتصف الشهر الماضي، على أن يصادق عليه الكنيست اليوم ليصبح ساري المفعول.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، إذ اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، خيانة من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

وترفض السلطة الفلسطينية أي تطبيع للعلاقات بين إسرائيل والدول العربية، قبل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة عام 1967.