سلاح الجو الإسرائيلي ينهي تدريبات مفاجئة

حجم الخط
القدس -وكالة سند للأنباء

أنهى سلاح الجو الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، تدريبات مفاجئة جرت في الأيام الأخيرة على سيناريو هجوم مفاجئ ضد حزب الله.

وذكر موقع "والا" الإسرائيلي، أن الجيش نفذ محاكاة هجوم تتعرض له إحدى طائرات من لبنان وتطور الموقف لحرب ضد حزب الله.

جاء ذلك ضمن تدريبات "وردة الجليل" التي جرت بشكل مفاجئ يوم الأحد الماضي، وانتهت اليوم الثلاثاء، وتم خلالها استدعاء المئات من جنود الاحتياط والجنود المشاركين في التدريبات.

ولم يستبعد قائد القوات الجوية حدوث مثل هكذا سيناريو وتدرب على كيفية الرد بحزم على أهداف حزب الله، بعد قرار من المستوى السياسي بخوض الحرب.

وخلال التدريبات رفعت جميع القوات مستوى التأهب إلى أعلى مستوى استعدادا للحرب، وكانت الاستجابة لذلك أكثر من 85%.

وكانت  المهام الرئيسية في التمرين تحقيق التفوق الجوي في المنطقة اللبنانية مما يعني تدمير التهديدات كافة، ومن بين التهديدات صواريخ مضادة للطائرات صنعت في روسيا وإيران.

كما تم التركيز على جنوب لبنان ومحيط بيروت وتحديد مسار القيادة والسيطرة لدى حزب الله.

وقال ضابط كبير في سلاح الجو "لقد مارسنا خلال التدريبات الدفاع عن إسرائيل في السماء ضد صواريخ كروز أطلقها حزب الله".

وأضاف "أن مسار حزب الله الصاروخي سيستهدف قواعد سلاح الجو والمراكز السكانية، وفي غضون 24 ساعة تمت مهاجمة أكثر من 3000 هدف".

وأشار إلى  أنه خلال حرب لبنان الثانية التي اشتملت على 32 يومًا من القتال ، تمت مهاجمة حوالي 5000 هدف - بمعدل مائة هدف في اليوم.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk