"الخارجية"تطالب "الجنائية الدولية" بالتحقيق الفوري في جرائم الاحتلال

حجم الخط
اعتداء.jpeg
رام الله - وكالة سند للأنباء

طالبت وزارة الخارجية والمغتربين، المدعي العام الجديد للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان، بوضع التحقيق في جرائم الاحتلال الإسرائيلي، على سلم أولويات عمله خلال الفترة الأولى.

ودعت لإرسال رسالة إلى الحكومة الإسرائيلية الجديدة، حتى لا تستمر في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب الفلسطيني.

وأدانت "الخارجية" في بيان صحفي اليوم الخميس، جرائم الإعدام الميدانية المتواصلة، التي ترتكبها قوات الاحتلال ضد الفلسطينيين.

وكان آخر جرائم الإعدام الميدانية، إعدام المواطنة مي عفانة (29 عاماً) من بلدة أبو ديس، والفتى زاهي بني شمسة (16 عاماً) من بلدة بيتا جنوب نابلس، وهو الشهيد الرابع من بلدة بيتا في أقل من شهر.

وحملت "الخارجية"، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية كاملة عن تلك الجرائم، وعن اعتداءات المستوطنين المستمرة ضد الفلسطينيين.

 وحذرت "الخارجية" من التعامل مع تلك الجرائم كأمور عابرة واعتيادية، كونها تتكرر يومياً ولا تستدعي التوقف عندها أو التعليق عليها أو اتخاذ موقف تجاهها.

يُذكر أن المحامي البريطاني كريم خان، تولى أمس الأربعاء، مهامه مدعياً عاماً للمحكمة الجنائية الدولية، خلفاً للمدعية فاتو بنسودا.

وسبق وأعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية السابقة فاتو بنسودا، في الثالث من مارس/ آذار الماضي، بدء مكتبها بإجراء تحقيق يتعلق بالوضع في فلسطين.

ويحق للمحكمة الجنائية الدولية محاكمة المتهمين بالإبادة الجماعية، وجرائم ضد الإنسانية وقعت على أراض دول أعضاء في "نظام روما الأساسي"، الذي تأسست بموجبه المحكمة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk