"الهباش" يحذر مشروع "مركز المدينة" التهويدي

حجم الخط
محمود الهباش.jpg
رام الله- وكالة سند للأنباء

حذر مستشار الرئيس للشؤون الدينية محمود الهباش، من مخطط تهويدي إحلالي، يستهدف شارع صلاح الدين والمنطقة الشمالية المحيطة بالبلدة القديمة في القدس، والمعروف باسم مشروع "مركز المدينة" الذي قدمته اللجنة المركزية للتخطيط والبناء الإسرائيلية.

وقال "الهباش" في بيان، اليوم الاثنين إن كافة إجراءات الاحتلال في مدينة القدس باطلة، ومخالفة للقانون الدولي؛ لأنها تستهدف الهوية الدينية، والثقافية، والحضارية للقدس.

وطالب "الهباش" المؤسسات الدولية وهيئة الأمم المتحدة، بالضغط على الاحتلال؛ لوقف اجراءاته التهويدية في مدينة القدس.

ويشمل المخطط منطقة تصل مساحتها إلى 655 دونما (الدونم ألف متر مربع) تحيط بالبلدة القديمة في مدينة القدس، ويحدد سياسات البناء في المنطقة.

ويؤثر المشروع على عشرات آلاف الفلسطينيين، وبخاصة في شوارع صلاح الدين والسلطان سليمان والزهراء، وأحياء، بينها الشيخ جراح ووادي الجوز.

وتعتبر هذه المناطق "القلب التجاري والحيوي" لشرق مدينة القدس.

ونهاية العام الماضي، قدمت اللجنة المركزية للتخطيط والبناء الإسرائيلية المشروع، وبعد تقديم سلسلة اعتراضات من السكان الفلسطينيين، تم تأجيله.

ولكن اللجنة عادت لطرحه خلال هذا الشهر، مانحة السكان فرصة حتى نهاية الشهر الجاري للاعتراض عليه.