ألمانيا قد تدخل في "أزمة اقتصادية"

حجم الخط
علم ألمانيا.jpg
برلين - وكالات

انخفضت مبيعات التجزئة في ألمانيا، خلال شهر يونيو/ حزيران الماضي، إلى أدنى مستوى لها منذ 28 عامًا، في مؤشر على احتمال دخول الاقتصاد الألماني في أزمة.

وأعلن مكتب الإحصاء الفيدرالي الألماني (Destatis) الاثنين، أن المبيعات في قطاع التجزئة في ألمانيا تراجعت شهر يونيو 2022 بنسبة 9% تقريبًا مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي؛ وهي أسوأ نتيجة منذ 28 عامًا.

وقال بيان صحفي: "في قطاع البيع بالتجزئة، مقارنة بشهر يونيو 2021، انخفضت المبيعات بالقيمة الحقيقية بنسبة 8.8% في يونيو 2022. وهذا هو أكبر انخفاض منذ بدء جمع البيانات في 1994".

ويرتبط سلوك المشترين في المقام الأول بارتفاع الأسعار، كما هو مذكور في البيان.

وانخفض الطلب على محلات البقالة بنسبة 7.2% على أساس سنوي، في حين انخفض الطلب على الملابس والأحذية بنسبة 5.4%، بينما انخفضت المبيعات عبر الإنترنت بنسبة 15.1% على أساس سنوي.

وفي التقرير الأخير لمكتب الإحصاء عن بيانات التضخم، أشارت البيانات إلى تباطؤ في التضخم السنوي في ألمانيا في يوليو 2022 إلى 7.5% من 7.6%.