محدث 3 شهداء بـقصف إسرائيلي على سوريا

حجم الخط
اعتداء إسرائيلي على سوريا.jpg.opdownload
دمشق - وكالة سند للأنباء

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا"، باستشهاد 3 عسكريين وجرح ثلاثة آخرين ووقوع بعض الخسائر المادية، جراء "عدوان إسرائيلي" استهدف مناطق في سوريا.

وقالت وكالة "سانا" الرسمية، إن العدو الإسرائيلي نفذ عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من اتجاه جنوب شرق بيروت مستهدفاً بعض النقاط في ريف دمشق.

وأضافت أن "العدوان على ريف دمشق تزامن مع عدوان آخر من اتجاه البحر مستهدفاً بعض النقاط جنوب محافظة طرطوس". منبهًا إلى أن "وسائط الدفاع الجوي تصدت لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها".

ومساء اليوم، شن جيش الاحتلال الإسرائيلي، هجومًا على مواقع و"نقاطًا" في محافظة طرطوس السورية.

وبيّنت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، أن الدفاعات الجوية السورية تتصدى لـ "أهداف معادية (لم تحددها) في سماء طرطوس".

وكانت قد أشارت إلى "سماع دوي انفجارات في سماء المحافظة ويجري التحقق من طبيعتها وأسبابها". مؤكدة أن عدوانا إسرائيليا استهدف نقاطا في محيط محافظة طرطوس.

وذكرت وسائل إعلام لبنانية وعربية أن طيران الاحتلال الإسرائيلي أطلق عدة صواريخ من الأجواء اللبنانية تجاه طرطوس.

ونوه المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن "إسرائيل تستهدف مواقع عسكرية لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في ريف طرطوس"، وكان قد أشار إلى "دوي انفجارات مجهولة في محافظة طرطوس" غربي سورية.

كما قال "المرصد السوري" إن ضربات إسرائيلية استهدفت مواقع عسكرية للقوات السورية في ريف طرطوس الجنوبي، حيث سقطت عدة صواريخ في محيط قرية أبو عفصة، وفي قاعدة دفاع جوي ورادار في المنطقة.

وأشار إلى أن سيارات الإسعاف هرعت إلى المنطقة، دون معرفة عدد الخسائر حتى الآن. مبينًا أن هذا الاستهداف الإسرائيلي الـ 19 على الأراضي السورية منذ مطلع العام 2022.

وذكر أنه وثق في 21 يوليو مقتل 8 اشخاص نتيجة ضربات إسرائيلية على مواقع عسكرية في محيط العاصمة دمشق.

وتقع مدينة طرطوس في غرب سوريا، على السواحل الشرقية للبحر الأبيض المتوسط جنوب اللاذقية، وتبعد 250 كيلومترا شمالا عن العاصمة دمشق، و30 كيلومترا عن الحدود اللبنانية.