الساعة 00:00 م
الثلاثاء 30 مايو 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.58 جنيه إسترليني
5.11 دينار أردني
0.12 جنيه مصري
3.99 يورو
3.63 دولار أمريكي

تصرف "سموتريتش" بمثابة إعلان حرب..

خاص كبير وجهاء عشائر الأردن يدعو "أوقاف" بلاده لفتح أبواب "الأقصى" أمام المعتكفين

حجم الخط
الشيخ طراد الفايز اردن
عمّان - وكالة سند للأنباء

دعا كبير وجهاء عشائر الأردن الشيخ طراد الفايز، وزارة أوقاف بلاده لاتخاذ المواقف التي من شأنها حماية المسجد الأقصى المبارك من مخططات الاحتلال التهويدية، وفي مقدمتها فتح أبوابه أمام المعتكفين في شهر رمضان الفضيل.

ورأى "الفايز" في تصريحاتٍ خاصة بـ "وكالة سند للأنباء" اليوم الخميس، أن الاعتكاف بـ "الأقصى" وتكثيف التواجد في باحاته، لا يستوجب اتخاذ إجراءات رسمية، قائلًا: "هذا يمكن تحقيقه عبر فتح أبواب المسجد كاملة".

ووصف المقاومة الفلسطينية بأنها "صمام أمان" لمنع تمدد الاحتلال وتوسع جرائمه في المنطقة، مؤكدًا على ضرورة "دعمها وفتح العلاقات معها".

وتخشى أوساط عربية ودولية من أن استفزازات الاحتلال واقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى خلال شهر رمضان قد تفجر الأوضاع في مدينة القدس، وتمتد إلى باقي أنحاء الأراضي الفلسطينية، كما تكرر الأمر خلال الأعوام السابقة.

أما فيما يخص تصرف وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش الأخير في العاصمة الفرنسية باريس اعتبرها "الفايز" بمثابة إعلان حرب، مردفًا: "إنها تكشف قناعات الحركة الصهيونية، وجميعهم يؤمنون بهذه الأفكار".

وكان "سموتريتش" قد صرّح من على منصّة تحمل "خارطة إسرائيل الكبرى" التي تضم الأردن، إلى جانب فلسطين بأن "شعب فلسطين ليس له وجود، وتم اختلاقه من أجل حقوق وهمية في أرض إسرائيل، فقط لمحاربة الحركة الصهيونية".

ولفت "الفايز" إلى أن "هذه المواقف ليست عبارة عن تصريحات فحسب، بل تعبر عن سلوك وأطماع، وخطط تستهدف القضاء على الأردن والاستيلاء عليه، كما حاول الاحتلال سلفا ولم ينجح في معركة الكرامة".

وبيّن أن "جنون العظمة لدى "إسرائيل" دفعها ليبحث عما تُسمى بـ "إسرائيل الكبرى"، التي تستهدف الأردن أولًا، وأجزاءً من مصر، ودول عربية أخرى، مشددًا على ضرورة المواجهة الشاملة لهذه الإجراءات والرد عليها بقوة.

يُذكر أن مجلس النواب الأردني صوّت أمس الأربعاء لصالح توصية بطرد السفير الإسرائيلي إيتان سوركيس من عمّان، وسط مطالبات "بإجراءات فاعلة ومؤثرة تجاه استخدام سموتريتش لخريطة مزعومة تضم حدود المملكة والأراضي الفلسطينية المحتلة".

وسبق هذا التصويت، استدعاء وزارة الخارجية الأردنية يوم الاثنين الماضي السفير الإسرائيلي إيتان سوركيس للاحتجاج على سلوك "سموتريتش"، وأبلغته بأن ذلك يمثل "تصرفا تحريضيا أرعن"، واعتبرته خرقا للأعراف الدولية ومعاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية.