ضريبة "واتساب" تشعل احتجاجات كبيرة في لبنان

حجم الخط
1-1291506.jpg
بيروت-وكالة سند للأنباء

أصيب عشرات المتظاهرين فجر اليوم الجمعة في العاصمة اللبنانية بيروت، بحالات إغماء جراء استخدام قوات الأمن قنابل الغاز المسيلة للدموع

وتأتي هذه الاحتجاجات على خلفية إقرار الحكومة ضرائب جديدة وتردي الوضع المعيشي.

وعمدت قوى الأمن إلى إخلاء الساحة من المتظاهرين بإطلاق قنابل الغاز وخراطيم المياه.

 كما عملت على ملاحقتهم وضربهم بالهراوات، بينما تحدث متظاهرون عن اعتقال عدد منهم.

 وقالت قوى الأمن الداخلي إن 40 من عناصرها جرحوا في المواجهات.

ويشهد لبنان منذ مساء أمس الخميس احتجاجات واسعة هي الأكبر منذ سنوات في مختلف مناطق البلاد، رفضا لإقرار الحكومة ضرائب جديدة أبرزها ضريبة على اتصالات الإنترنت.

ونصب المتظاهرون خيامًا في بيروت ومناطق أخرى بهدف البقاء في أماكن الاعتصام حتى إسقاط الحكومة، رغم تراجع الحكومة عن الضريبة على خدمة اتصالات الإنترنت.

 وقطع المحتجون عدداً من الطرقات الرئيسية في البلاد وطالبوا بمكافحة الفساد

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk