للمرة الثانية.. إغلاق كنيسة القيامة بالقدس

حجم الخط
كنيسة القيامة 1.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

أعادت كنيسة القيامة في القدس، اليوم الجمعة، إغلاق أبوابها كإجراء وقائي في ظل تفشي فيروس كورونا في المدينة.

وقال أمين مفتاح الكنيسة أديب جودة الحسيني، إنه جرى إغلاق أبواب الكنيسة صباح اليوم، بعد تحديد أعداد المصلين في دور العبادة بـ19 شخصا، للحفاظ على السلامة العامة ومنعاً لتفشي الوباء.

ولم يتم تحديد موعد لإعادة فتحها مجددًا أمام المصلين.

من جهته بيّن رئيس لجنة الإعلام في مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في الأراضي المقدسة أنه "لن تغلق الكنيسة كما الأشهر الماضية مع بدء انتشار الفيروس".

وذكر أنه ستبقى "الكنيسة مفتوحة لكن الزيارة والوصول إليها لن تكون حرة، حيث ستحدد أعداد المتواجدين داخلها".

وتابع "أبو نصار": "إن الصلاة في الكنيسة تتم وفق الإجراءات والتدابير الوقائية من فيروس كورونا، بارتداء الكمامة ووضع القفازات والحفاظ على التباعد، كما تقوم الكنيسة بتعقيم مستمر".

وأغلقت كنيسة القيامة، أبوابها في شهر آذار/مارس الماضي لمدة شهرين بسبب جائحة كورونا، قبل أن تعيد فتح أبوابها أمام المصلين أواخر شهر أيار/مايو الماضي.