"الاقتصاد" تضع سياسات وإجراءات لدعم إنتاج العجوة المحلية

حجم الخط
NA9rG.jpeg
غزة - وكالة سند للأنباء

وضعت وزارة الاقتصاد الوطني سياسات وإجراءات لدعم إنتاج العجوة التي يتم إنتاجها وتصنيعها محليًا.

جاء ذلك خلال سلسلة من الاجتماعات التي عقدتها الوزارة مع وزارة الزراعة والمؤسسات الداعمة لإنتاج العجوة في قطاع غزة والمنتجين ومستوردي العجوة ومزارعي النخيل.

وقال مدير عام الإدارة العامة للصناعة في الوزارة رائد الجزار، إنه عقد اليوم الاجتماع السادس خلال شهر ونصف مع عدد من المنتجين المحليين لتحديد الكميات التي ينتجها قطاع غزة من العجوة.

وبين الجزار أن هذه اللقاءات تهدف لدعم منتجي العجوة والمزارعين المحليين وحماية الصناعات المحلية ودعم المنتج المحلي.

وأضاف: "ستقوم الوزارة بدعم هذا المنتج الوطني. مقدرة قطاع غزة من إنتاج العجوة حسب الدراسات والاحصائيات تقدر بـ 200 طن من العجوة المحلية".

وأوضح أنه تم تشكيل لجنة ناظمة بين وزارتي الاقتصاد الوطني والزراعة لتسهيل التواصل بين المزارعين والمنتجين والتجار، وللإشراف على عملية الإنتاج للوصول إلى منتج عالي الجودة.

وتابع: "سيتم رفع التوصيات التي نتجت عن هذه الاجتماعات وأهمها فرض تعلية على العجوة المستوردة أسوة بجميع دول الجوار بغية الحفاظ على المنتج المحلي، والذي سيكون له الأثر الإيجابي على المزارع والصانع".

وشدد على أنه "سيتم تشجيع إنتاج دبس التمر، وذلك لأول مرة في القطاع وجعله في متناول المواطن".

وذكر الجزار، أنه سيتم كذلك الاستفادة من نوى البلح في صناعة الأعلاف "حتى لا يذهب أي شيء سدى من هذه الثمرة المباركة".

وأوضح أن قطاع غزة ينتج سنويًا من 12 إلى 15 ألف طن من الرطب ويفقد ما يقدر بـ 5000 طن من الرطب وهذا الذي دفع الإدارة العامة للصناعة بالتفكير في دعم منتج العجوة ودبس التمر.

من جانبه قال مدير عام التخطيط والسياسات بوزارة الزراعة وائل ثابت، إنه تم تشكيل لجنة دعم مزارعي قطاع النخيل والمصنعين لمنتجات النخيل، ومن الوزارات المعنية والجمعيات المهتمة بقطاع النخيل والتجار والمنتجين.

ونوه ثابت: "تهدف هذه اللجنة لتعزيز الصناعات التحويلية ودعم المنتج المحلي، وسيتم دعم المزارعين ضمن آليات وسياسات تتبعها وزارة الزراعة ووزارة الاقتصاد الوطني".

من جهته أوضح ممثل مركز العمل التنموي "معا" يوسف عوض، أن المؤسسة تعمل على تدريب سيدات على عملية إنتاج العجوة المحلية.

ولفت عوض النظر: "ويهدف هذه التدريب لتمكين السيدات من إنتاج العجوة بجودة عالية وحسب المواصفات المطلوبة. مؤسسة معا تنتج 50 طنًا من العجوة سنوياً".

وطالب عوض وزارة الاقتصاد الوطني بمنع استيراد العجوة من الخارج والاعتماد على المنتج المحلي، أو وضع تعلية على العجوة المستوردة.