ارتفاع أسعار النفط متأثرة بالهجوم على أرامكو السعودية

حجم الخط
القدس - وكالات

ارتفعت أسعار النفط، أمس الجمعة، بعد إعلان حركة "أنصار الله" (الحوثيون) في اليمن عن استهداف منشآت نفطية في السعودية، أحد أكبر منتجي النفط في العالم.

وجرى تداول عقود الخام الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" عند 59.36 دولار للبرميل، بارتفاع نسبته 1.37% عن سعر الإغلاق السابق.

فيما تم تداول عقود مزيج "برنت" عند 62.68 دولار للبرميل، بزيادة نسبتها 1.18% عن سعر التسوية السابق، وفقا للبيانات التي أظهرها موقع "بلومبرغ".

وكانت حركة "أنصار الله" قد أعلنت عن عملية استخدمت فيها 18 طائرة مسيرة وصواريخ باليستية استهدفت شركة النفط العملاقة "أرامكو" في راس التنورة وينبع ورابغ وجيزان.

وانتقدت الرياض الهجوم، وقالت وزارة الدفاع السعودية، إن "الاعتداء الحوثي على محطة جازان، هو عمل تخريبي وجبان، ويستهدف الاقتصاد العالمي وأمن الصادرات البترولية".

ولقيت أسعار النفط دعما أيضا من تعطل الملاحة في قناة السويس بسبب سفينة حاويات جانحة، ما أثار مخاوف من تأثر إمدادات النفط بذلك.

لكن المخاوف الاقتصادية على الطلب العالمي على الخام بسبب أزمة فيروس كورونا حدت من مكاسب أسعار النفط.