الساعة 00:00 م
الثلاثاء 07 فبراير 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.18 جنيه إسترليني
4.9 دينار أردني
0.12 جنيه مصري
3.73 يورو
3.47 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

صحفي يشرح لـ"سند" حالة فلسطينيي سوريا المنكوبين بفعل الزلزال المدمر

هداية حسنين.. الغزية الأولى الفائزة ضمن "أفضل 10 متناظرين" على مستوى آسيا

الشيخ عكرمة صبري: التحريض الإسرائيلي لن يوقف دفاعنا عن الأقصى

معطيات عن اقتحامات "الأقصى" وانتهاكات أخرى..

خاص انفوجرافيك القدس في نوفمبر 2022.. استشهاد 3 مقدسيين واعتقال 152 آخرين

حجم الخط
المقاومة الفلسطينية
القدس-بيان الجعبة-وكالة سند للأنباء

استشهد ثلاثة مقدسيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، واعتقل 152 آخرون، بينهم 9 نساء و27 قاصرًا، كما هدم الاحتلال 15 منشأة لمقدسيين في الفترة ذاتها، وفق ما رصدته "وكالة سند للأنباء".

وارتقى في الثاني من نوفمبر المواطن حابس عبد الحفيظ يوسف ريان (54 عاماً) من بلدة بيت دقو شمال غرب القدس، بعد تنفيذه عملية دهس وطعن عند حاجز "بيت سيرا" غرب محافظة رام الله؛ أسفرت عن إصابة ضابط في جيش الاحتلال بجروح وصفت بالخطيرة.

وفي الثالث من نوفمبر، استشهد المواطن داوود محمود خليل ريان (42 عاماً)، برصاص الاحتلال في بلدة بيت دقو شمال غرب القدس، متأثراً بإصابته خلال مواجهات شهدتها البلدة.

وفي ذات اليوم نفّذ الشهيد عامر حسام بدر حلبية (20 عامًا) من سكان بلدة بيت حنينا شمال القدس، عملية طعن أمام باب المجلس (أحد أبواب المسجد الأقصى) أدت لإصابة 3 جنود إسرائيليين بجروح متفاوتة، وعقب العملية، أغلقت قوات الاحتلال أبواب المسجد الأقصى وبلدة القدس القديمة لساعات.

عملية تفجير مزدوجة..

وفي حدث غاب عن القدس سنوات طويلة، شهدت المدينة في الثالث والعشرين من نوفمبر عملية تفجير مزدوجة في محطة للحافلات على مدخل المدينة، قرب قرية دير ياسين المهجرة، وفي موقف للحافلات في مستوطنة "راموت" غرب القدس.

وأسفرت العملية عن قتيلين إسرائيليين و47 مصابًا بجروح تفاوتت بين الخطيرة والمتوسطة؛ ولا زالت تحقيقات الاحتلال مستمرة حول منفذي التفجير.

وتعد عملية التفجير، هي الأولى من نوعها في مدينة القدس منذ عام 2016، حين نفذ الشهيد عبدالحميد أبو سرور عملية تفجير داخل حافلة مستوطنين، أسفرت حينها عن إصابة 21 مستوطنًا.

انتهاكات بحق المسجد الأقصى..

وفي تقريرها الشهري، وثّقت "وكالة سند للأنباء" اقتحام 3748 مستوطناً لباحات المسجد الأقصى المبارك، خلال نوفمبر، وذلك على فترتين صباحية تبدأ الساعة 7:00 صباحاً وحتى الساعة 11:00 ظهراً، وأخرى مسائية تبدأ الواحدة ظهراً وتمتد لساعة واحدة.

وأمّنت قوات الاحتلال الخاصة والمخابرات اقتحامات المستوطنين، في الوقت الذي شددت فيه على الوافدين إلى المسجد، وتمثلت الإجراءات بحجز الهويات، ومنع من تقل أعمارهم عن 40 عامًا من الوصول إلى "الأقصى"، إضافة لتنفيذ اعتقالات بحق الشبان من ساحاته.

317155452_865500901146078_9094276118538736506_n.jpg
 

الاعتقالات والإبعاد..

ورصد تقرير "سند" اعتقال 152 فلسطينيًا من مدينة القدس خلال الشهر المنصرم بينهم 9 نساء و27 قاصرًا.

فيما أصدرت محاكم الاحتلال 10 قرارات اعتقال إداري بحق شبان مقدسيين، و19 قرار حبس منزلي منها 4 ضد قاصرين (أقل من 18 عاماً) وتراوحت فترات الحبس المنزلي بين 5 أيام وفترات غير محدودة.

وواصل الاحتلال استهداف المقدسيين بسياسة الإبعاد القسري عن المسجد الأقصى ومدينة القدس حيث رصد تقريرنا 15 قرار إبعاد عن "الأقصى"، وقرار إبعاد واحد عن مدينة القدس بكاملها.

وفي سابقة غير معهودة بلَّغ الاحتلال عائلة الأسير الناشط الحقوقي والمحامي المقدسي صلاح الحموري قرارًا نهائيًا يقضي بترحيله إلى فرنسا، وذلك يوم الأحد القادم، وهو موعد إطلاق سراحه من السجن، بعد 9 أشهر في الاعتقال الإداري (دون تهمة).

كما منعت مخابرات الاحتلال الأسير المحرر ماجد الجعبة من التواصل مع 11 شابا مقدسيا حتى نهاية شهر مارس/آذار المقبل؛ بحجة تشكيله خطرا على المنطقة، ونشاطه في كل من حركة "حماس" وما تدعي أنه تنظيم "شباب الأقصى".

عمليات الهدم في القدس خلال نوفمبر..

وعلى صعيد التهجير والحرب الديمغرافية في المدينة المقدسة، شهدت القدس 15 عملية هدم في أحياء مختلفة تحت حجة البناء غير المرخص، منها 4 عمليات هدم ذاتية نفذها المقدسيون تجنبًا لدفع تكاليف الهدم الباهظة التي تجبرهم عليها بلدية الاحتلال في حال تنفيذها للهدم.

وطالت عمليات الهدم مئذنة مسجد "قلعة القدس" في منطقة باب الخليل، حيث أزالت بلدية الاحتلال سقف وهلال المئذنة إمعانًا في تهويد المدينة وإخفاء طابعها الإسلامي.