الساعة 00:00 م
الأحد 14 يوليو 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.59 جنيه إسترليني
5.1 دينار أردني
0.08 جنيه مصري
3.95 يورو
3.61 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

"متجذرون كأشجار الزيتون".. أهالي غزة وشمالها يثبتون في وجه دعوات الاحتلال إخلاء المدينة

رسالة المحامي صلاح الحموري قبل إبعاده.. ماذا قال فيها؟

حجم الخط
صلاح الحموري
رام الله - وكالة سند للأنباء

وجه المحامي الفلسطيني صلاح الحموري اليوم الأحد رسالةً عقّب فيها على إبعاده إلى فرنسا بعد سلب هويته المقدسية، تنفيذًا لقرارٍ اتخذته وزارة "الداخلية" الإسرائيلية؛ بحجة خرق الولاء لـ "إسرائيل".

وجاء في الرسالة التي نشرها نادي الأسير وتلقت "وكالة سند للأنباء" نسخة عنها أن "فلسطينيّتنا خيار واختيار، وفاء وانتماء، أرض وذاكرة، مكان وزمان، فلا قرار تهجير قسري، وتطهير عرقي يرهبني، ولا يردعنا ولا يردنا عن خيارنا بالمقاومة".

وقال "الحموري" مخاطبًا بلاده: "أغادرك اليوم مجبرًا ومكرهًا من السجن إلى المنفى لكنّ سأبقى وفيًا لك، وحريصًا على حريتك سأحملك معي أينما كنت وستبقى ستبقى أنت بوصلتي الوحيدة، وإلى أنّ نلتقي مجددًا".

ولفت إلى أن الاحتلال يعتقد أنّه بـ "ممارسة سياسة التهجير والتطهير العرقي ينتصر علينا (..) لكن لا قوة فوق الأرض تستطيع أن تقتلع فلسطين وشعبها من عقولنا".

وفي ساعة مبكرة من فجر اليوم أبعدت سلطات الاحتلال الأسير المقدسي صلاح الحموري إلى فرنسا، بعد 9 أشهر من اعتقاله إداريًا.

و"الحموري" متزوج وهو أب لطفلين، ويحمل هوية القدس، إضافة للجنسية الفرنسية، ويعمل في مجال حقوق الإنسان، وتعرض للاعتقال والملاحقة، وأمضى في سجون الاحتلال نحو 10 سنوات.

وفي 2 ديسمبر/ كانون أول الجاري صرّحت والدته، دينيس، وهي مواطنة فرنسية، أن "السلطات الإسرائيلية أجبرت زوجة صلاح الفرنسية، على مغادرة القدس مع أبنائه إثر رفض طلب لم شملها بزوجها".

وكانت الحكومة الفرنسية طالبت سلطات الاحتلال في أكثر من مرة بالإفراج عن المحامي "الحموري"، وتمكينه من العيش في القدس مع عائلته.