عريقات: بناء مستوطنة بالخليل من نتائج شرعنة الاستيطان

حجم الخط
501.jpg
رام الله-وكالة سند للأنباء

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، إن بناء مستوطنة جديدة في الخليل، هو أحد النتائج الأولية لإعلان إدارة الرئيس ترمب شرعنة الاستيطان.

وأضاف عريقات، في بيان له، اليوم الإثنين، أن الخطوة المقبلة على هذا النهج ستكون الضم.

ونوه إلى أن المطلوب هو خطوات ملموسة من المجتمع الدولي بمقاطعة شاملة للاستيطان الاستعماري الإسرائيلي.

جاء ذلك تعقيبا على إعلان وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، أمس الأحد، قرار إقامة حي استيطاني جديد في منطقة سوق الجملة (الحسبة) في البلدة القديمة من مدينة الخليل.

 وجاء القرار الإسرائيلي؛ بهدف خلق تواصل جغرافي بين البؤر الاستيطانية والحرم الابراهيمي.

من جهة أخرى، قال عريقات إن جرائم المستوطنين التي تنفذ بحماية كاملة من جنود الاحتلال، ما هي إلا نتيجة لسياسات إدارة الرئيس ترمب وبنيامين نتنياهو.

وأشاد عريقات بالجماهير الفلسطينية التي تقاوم  تغول المستوطنين في القرى والبلدات والمدن التي تُستهدف بشكل يومي، وتخط على جدران بيوتها ومركباتها شعارات عنصرية.