في يوم القدس العالمي

"هنية": نحن أمام تحدٍ خطير بعد اعتماد خطة الضم

حجم الخط
الدوحة - وكالة سند للأنباء

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حـمـاس إسماعيل هنية: "نحن اليوم أمام تحدٍ كبير وخطير خاصةً أن الحكومة الجديدة اعتمدت استراتيجية الضم على الضفة الغربية، والاستيلاء على القدس وتغيير معالم المسجد الأقصى المبارك".

وأضاف في كلمة له اليوم الأربعاء، بمناسبة يوم القدس العالمي الذي يصادف آخر جمعة من رمضان، : "نحن أمام خطر كبير شامل، ونحن بحاجة لاستراتيجية لمواجهة الخطر الذي يداهم قضيتنا وقدسنا، وفي جوهره مشروع المقاومة الشاملة وعلى رأسها المقاومة العسكرية المسلحة".

وحذر هنية من ارتكاب أي حماقة ضد المسجد الأقصى المبارك، وأنه أمام الخطر الشامل نحن بحاجة إلى استراتيجية شاملة لمواجهة الخطر على المقدسات.

وأضاف: "نسعى لتحرير الأقصى وكل أرض فلسطين المحتلة، والشعب الفلسطيني والمقدسيين يدافعون بصدورهم العارية وإيمانهم وبما يملكون من إمكانيات عن مدينة القدس".

وأوضح هنية أنه في يوم القدس العالمي تعيش المدينة المقدسة في أخطر المراحل.

وتابع: "نحن نتابع الحديث الأمريكي الصهيوني عن تطبيق صفقة القرن التي ارتكزت على تصفية القضية الفلسطينية وجوهرها القدس كما اللاجئين والأرض".

ولفت هنية إلى أن القدس تعيش في حصار منذ أن احتلت في عام 1948 حتى الآن، والمسجد الأقصى المبارك على رأس الحصار، من خلال طمس هويته والاقتحامات وحرمان المقدسيين من الوصول إليه.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk