غوتيريش يدعو إسرائيل لوقف الاستيطان

حجم الخط
واشنطن - وكالات

دعا أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الخميس، إسرائيل إلى الوقف الفوري لجميع الأنشطة الاستيطانية بالأراضي الفلسطينية.

جاء ذلك في أول جلسة تعقدها "لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف" هذا العام، في نيويورك.

وأُنشئت اللجنة عام 1975، لإسداء المشورة بشأن "تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه غير القابلة للتصرف، بما في ذلك الحق في تقرير المصير وحق العودة".

وأكد غوتيريش في كلمته خلال الجلسة، "التزام الأمم المتحدة بدعم الفلسطينيين والإسرائيليين لحل الصراع وإنهاء المعاناة".

وأضاف "الهدف المتفق عليه منذ فترة طويلة واضح، إنهاء الاحتلال وتحقيق حل الدولتين على أساس حدود ما قبل عام 1967".

وأوضح أن ذلك "بما يتماشى مع القانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، والاتفاقيات الثنائية، مع القدس عاصمة لكلا الدولتين".

وأردف "أكرر دعوتي لحكومة إسرائيل بالوقف الفوري لجميع الأنشطة الاستيطانية، التي تشكل عقبة رئيسية أمام تحقيق حل الدولتين وإحلال سلام عادل ودائم وشامل".

وحذر غوتيرش من أن "القيود الإسرائيلية على حركة الفلسطينيين، من الانتهاكات للقانون الإنساني الدولي، وتؤدي لتفاقم عدم الثقة بين الجانبين، ويدفعنا بعيدا عن السلام".

وعملية السلام بين فلسطين وإسرائيل مجمدة منذ أبريل/ نيسان 2014، جراء رفض إسرائيل وقف الاستيطان بالأراضي المحتلة، والقبول بحدود 1967 أساسا للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.

وفي سياق آخر، أشاد غوتيريش، بقرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس، القاضي بإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية وانتخابات المجلس الوطني.

واعتبر القرار "خطوة حاسمة نحو الوحدة الفلسطينية وإسباغ شرعية متجددة للمؤسسات الوطنية، بما في ذلك البرلمان والحكومة المنتخبين ديمقراطيا".

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk